السبت، 23 مارس، 2013

عذرا يا أم المومنين شعر/أحمد الرواس 3 أكتوبر 2010


كتبهاأحمد الرواس ، في 3 أكتوبر 2010 الساعة: 12:07 م



 عذرا يا أم المومنين
شعر/أحمد الرواس

عذرنا لك ياعائشة يا عين الطهــــــر   ***   إن ولغ في عرضك أبناء الغــــدر
يا من كنت لخير الأنـــــام خير زوج   ***    و أما للمومنيــن تجــــلل بالوقــار
رفع الله في التنزيـــل كعب مقامـــك    ***   و طيبـة أنت للطيب طـه المختـــار
فلا عليك من بهتان مرضى الرفض    ***   إن كــان يجـلك أكثـــر من مليـــار
ظفرت بخير المرسلين لك زوجـــــا    ***   و هــام بك جميع أبنـــائك الأبــرار
مكانتك شمس في قلب كل مومـــــن    ***   تسطــع بالنبــل و وارف الأنـــوار
فلتشرق على الدنيـا أنـــوار سجاياك  ***   و ما ضر شمس قط دخــان الأقذار
أودع النبي صدرك علــــوم الوحــي    ***   ففاض على الآنام بالهدى و الخير
ما خلى باب علم من عطر حديثـــك     ***   رويتــه عنه بكــل صـدق و وقـار
و أوصانا الهادي بأخذ نصف ديننــا    ***   عنك فعمت أنــواره كل الأمصـــار
أنت في قلوب كل  المومنيـــــن درة    ***   تنضح بالنبل لكــل ذوي الأبصــار
غاض بن سلول تسنمك  الفضيلــــة   ***   فبث إفكـه في صحابه الأشــــــرار
فأنزل المولى في الذكـــــــر براءتك    ***   منة لم يدركهــا أحد طــــول الدهر
و بالنار بشر الذي تولى كبــــــــــره  ***   و لك الجنة وعدا في سورة النــور
فإن تك فلـــول النفـــاق قد محقـــت   ***   في خلافة الرشد مدبرين بكل عــار
فقد آنس بمستنقـع الرفض بيئتـــــه   ***   فنمى بالسخائم و طوى كل الأطوار  



أبشر يا ياسر يا أخبث الروافـــــض  ***   و ما بشر كبير الإفك بغيــر السعير 

ما تهوي اللعنات إلا على رءوسكـم   ***   و تدحركم على وجوهكــم في النــار

عجبت لقوم هلكى قد ضل سعيهــم    ***   يهدرون عمرهم في رجس المجاري
لو ظل غلاة  الرفض الدهر يعوون    ***   ما ضروا قطرة في يم فضلك الزاخر
قد بدت البغضاء من رجس أفواههم  ***   وأفظـع منه ما يخفونه في الصـــدور
  كفرهم  بعصمة التنزيل علتهـــــــم   ***   فسحقا لمــن بدل دينه بوهم الجفــــر  

على الحقد الأسود تقتات نفوسهــــم  ***   و يغيظهم عفــاف زوجـات البشيـر 
تعليق واحد على “عذرا يا ابنةالصديق/أحمد الرواس” من مدونتي بمكتوب
  1. عذرآ ياام المومنين
    الله يجزاك خير ويعيك العافيه على هذه الابيات الشعريه
    الذي تدافع عن ام المؤمنين شريفة الشرفا
    شكرآ لك بماتقدم وتقبل مروري

0 التعليقات:

إرسال تعليق