عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع

عنوان الموضوع

نبذة عن الموضوع

الجمعة، 24 مايو، 2013

التهييج الديماغوجي لحزب الضاحية


كثيرون لم يكونوا يدرون سبب إصرار مسؤولي حزب "الله" في لبنان على المبالغة في الخطاب الديماغوجي، الموغل في الخرافة ، كالإكثار من ترديد أسطورة المهدي المتأهب دوما للخروج من السرداب!، ذلك الخطاب الغارق في التهييج العاطفي إلى حد الابتذال .
إن مسؤولي الحزب كانوا يرمون بهذه السياسة التخديرية  إلى خلق جيل من الأتباع الشيعة منقادين بعمى، و جهل، و حماس متهور ، و مستعدين لإلقاء أنفسهم في أية محرقة تدفعهم إليها إيران عبر وكيلها حسن نصر.
اليوم جاء دور قطاف تلك الثمار المرة لذلك الخطاب الطائفي الديماغوجي المتعفن. فها هو حسن نصر يدفع بمليشياته إلى المحرقة السورية دون تردد، و دون أية شفقة لا على أفراد مليشيته، و لا على الشعب السوري الذي يقتل أبناءه و بناته على الأرض السورية دون ذنب سوى أنه وقع في طريق الأطماع الاستعمارية القومية، و الطائفية لدولة إيران الفارسية الصفوية.
و تحمل لنا الأنباء خبر بقاء مسؤولي حزب إيران  على اتصال بأفراد ميليشياتهم عبر الاسلكي طيلة المعارك الغادرة، يدفعونهم نحو حتفهم دفعا، و يشحنونهم بعبارات طائفية شحنا، تشعل نار الأحقاد الطائفية ضد الشعب السوري السني. فقد أكدت أكثر من جهة إخبارية أن نعيم قاسم نائب أمين عام حزب إيران، قد انتقل إلى سوريا، و جلس في الخطوط الخلفية  لجبهة القصير المحاصرة، يبيع صكوك الغفران، و تذاكير إلى جنة الحزب لأفراد الميليشيا تشجيعا لهم على احتلال القصير، و القضاء على الثوار فيها.
كما أن حسن نصر أخذ يردد عبر الاسلكي عبارات طائفية من قبيل يا لثارات الحسين 
! و وازينباه ! و أنكم تقاتلون في سوريا دفاعا عن السيدة زينب،  و من قبيل: نعم انتم في القصير تقولون لن تسبى زينب مرتين، ليتني كنت معكم
 .  و يا أحفاد الحسين ! و غيرها من العبارات التخديرية المهيجة.و السؤال : ما ذا يمنعه من المشاركة بنفسه؟
توهم حزب إيران أن إغراق جبهة القصير بمرتزقة حزبه سيجعل من عملية احتلال القصير مهمة سهلة،و ظن أن الشعارات الرنانة التي يهيج بها مرتزقته البلداء ستؤتي أكلها بسرعة  فأذاقهم الثوار طعم الموت، و أروهم الأهوال ألوانا، و فاجأوهم بشجاعة  ما كانت ترد على خواطرهم، و أرسلوا العشرات منهم جثثا ممزقة، و الاتي من البطولات سيكون أروع. لأن من يدافع عن أرضه و عرضه ليس كغازي معتدي جبان.
حسن نصر و غيره من المسؤولين في الحزب، ينتهج نفس السياسة التي انتهجها بابوات الكنيسة في تهييج رعاع أوروبا و شذاذ آفاقها في تهيئتها لذلك الجو الشيطاني  من الكراهية ضد المسلمين قبيل الحملات الصليبية. حيث روجت الكنيسة أكذوبة احتلال المسلمين لكنيسة القيامة،و تكسير الصليب و و إهانة تماثيل السيد المسيح، و منع النصارى من الحج إلى القدس و بيت لحم.
نفس الترهات يروجها مسؤولوا الحزب، حيث يصورون لأتباعهم من الرعاع و المغفلين أن قبر السيدة زينب في خطر السبي!! و هو - أي- القبر ظل في عناية و حفظ أهل السنة منذ مآت السنين!!
نفس الشيء يفعله مسؤولوا  الحزب  بأتباعه، حيث يتم شحنهم بالكراهية ضد السنة، تحت غطاء محاربة الأمويين! و الوهابيين!!  و يصورون لهم أن أهل السنة هم  أعداء أهل البيت! و رأينا صورا واضحةـ و موثقة لميليشيا حزب إيران اللبناني و هم  يطلقون وابلا من القذائف الصاروخية، و المدفعية على مدينة القصير المنكوبة، ليدمروا المنازل على المدنيين، و هم يرددون عبارات طائفية مقيتة مثل اللهم إلعن بني أمية! مع أن بني أمية هم بنو عمومة لرسول الله ص و أصهاره.فنسب رسول الله ص يلتقي مع نسب بني أمية في الجد الثالث أي عبد مناف، فبنو هاشم و بنو عبد شمس إخوة! و لكن القوم أعماهم التعصب لدين الرفض ز تركوا الإسلام و ما يدعوا إليه من نبذ العصبية القبلية المنتنة.

عمد مسؤولوا الحزب إلى تكثيف نشر هذه الحرب الدعائية  حتى أصبحت العائلات التي تفقد أبناءها المرتزقة في سوريا دفاعا عن النظام الأسدي الدموي خدمة للأهداف إيران الفارسية الصفوية يعتقدون أن أبناءهم المقتولين في سوريا قد ماتوا شهداء !!!!! كما هو مسجل، بعد أن قتلوا الأطفال و الأمهات الأبرياء في سوريا، و قاموا بمجازر تقشعر لها الأبدان في أكثر من موقع على الأرض السورية. و أنهم في جنة إيران و حزبها يتمتعون !! في حين أنهم و الله العظيم في قعر جهنم يتعذبون مصداقا لقول الحق سبحانه: " و من يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها و غضب الله عليه و لعنه و أعد له عذابا عظيما" و أي غعتداء و تعمد أوضح من هذه الحرب الظالمة التي يقوم بها الحزب ضد شعب آمن في دولة أخرى غير دولته، لمجرد أنه قام يطالب بالحرية و الانعتاق من تحت الظلم و الاستعباد الذي مارسه عليه أحد أكثر الأنظمة وحشية في العالم.

فأبشروا يا آباء و يا أمهات أفراد ميليشيا حسن نصر بنار جهنم تحرق أبناءكم الغزاة خالدين فيها أبدا. هذا ما يقوله القرآن الكريم. و إذا كنتم  تكفرون بعصمة كلام الله من التحريف، و لا  تصدقوا قول الله تعالى فصدقوا على الأقل قول أحد كبار علماء الشيعة في لبنان هو الشيخ صبحي الطفيلي الأمين العام الأسبق لحزب الله  الذي بشر أبناء الشيعية الغزاة الذين يقتلون في سوريا بأن مصيرهم نار جهنم.فهل هو وهابي أيضا؟

الاثنين، 20 مايو، 2013

قذارة إيران و حزبها اللبناني



السقوط التاريخي

من كان يتصور يوما أن حزب الله اللبناني سيكون بهذه القذارة التي أمسى بها اليوم؟
من كان يتصور أن حسن نصر الذي كان يقول بأن سلاح المقاومة لن يستعمل إلا ضد الكيان الغاصب ، و أنه لن يستعمله في الداخل اللبناني أمسى اليوم لا يستعمله في الداخل اللبناني فحسب، بل أصبح يشن بسلاحه و  مرتزقته العدوان على شعب شقيق مجاور هو الشعب السوري.؟
لم يعد هناك من يفرق ما بين قوات الطاغية بشار المنهمك في إبادة شعبه وبين قوات ميليشيا حزب الله. فهم يقاتلون في صفوف واحدة في عدة جبهات. و يقومون بالمجازر معا ضد الأطفال و النساء و الشيوخ و الشباب على حد سواء.أمست مجازر الكيان الغاصب أمام فظاعتها  لعب أطفال!
إبادة أهل السنة في القصير
قامت قوات الحزب الغادرة بالهجوم المباغت على عدة قرى سنية ضعيفة في محيط مدينة القصير على مقربة من الحدود اللبنانية بعد أن وفَّر لها النظام الدموي تغطية جوية مرعبة تدمر كل شيء تحت مرمى صواريخها الروسية والإيرانية.
اقتربت ميليشيات حزب إيران من محيط مدينة القصير الجميلة في ربوع سوريا، و أحكمت بالتعاون مع قوات النظام الدموي في دمشق طوقا على أهل المدينة، و حاصرتهم داخلها، و حشدت كميات هائلة من السلاح الثقيل و المعدات، و أخذت تمطر المدينة بوابل من الصواريخ و القنابل و البراميل المتفجرة غير عابئة بآلاف الأطفال الذين تروعهم، و عشرات العائلات الذين تقتلهم، و غير عابئة بالمجاعة التي ألمت بهم من جراء الحصار الظالم الذي فرضته عليهم دون أي ذنب جنوه اللهم إلا وقوعهم في طريق غزوهم الظالم لشعب مسالم كان من قبل يهتف لحزب الضاحية مؤيدا أيام الخداع.
اليوم توغل حزب الضاحية في القذارة حتى عنقه عندما قرر إبادة هذه المدينة الآمنة الوديعة إبادة تامة، فشارك مع جيش الطاغية في القصف المستمر  على المدينة لا يتوقف ليلا و لا نهارا، مما أدى و لا يزال حتى اللحظة إلى إبادة عائلات بأكملها، و تدمير الأحياء و تهديم الدور على ساكنيها.
فأية قذارة أنتن من قذارة هذا الحزب الشيطاني الذي ورطته إيران في الدم السوري، و سخرته حطبا لفرن أحقادها الطائفية ضد هذه الأمة المبتلاة؟
حزب الضاحية يوقع ورقة حتفه
لقد وقَّع حزب الضاحية على حتفه بنفسه عندما قرر في مؤامرة طائفية مبيتة أن ينغمس في ذبح الشعب السوري الشقيق، و يتدخل غازيا أراضي لبلد آخر جار للبنان. و يتدخل في شؤونه الداخلية بطريقة سافرة تحت ذرائع سخيفة و ساقطة أخلاقيا قبل أن تسقط سياسيا.
على قادة حزب الضاحية المنغمسين في الإجرام و القذارة أن يعلموا أنه لم تعد لهم مكانة في نفوس المسلمين إلا مكانة مجرمي الحروب و مكانة الجبناء من قتلة الأطفال و النساء. الكل أدرك أن إيران أعطت أوامرها للحزب، و لعميلها القرداحي  بالشروع في المذابح  الطائفية اقتداء، بل و تفوقا - في لاسفالة و الإجرام -على مذابح العصابات الصهيونية بين سنتي 47 و 48 .مثل عصابات الهاجانا و شتيرن و أرغون و غيرها و التي أفضت إلى إخلاء أجزاء واسعة من أرض فلسطين من أهلها العرب و المسلمين  أيام النكبة، فحل محلهم اليهود الغاصبين.
على طريقة العصابات الصهيونية
مباشرة بعد آخر لقاء سري بين خامنئي و حسن نصر  جاءت مذابح بانياس الرهيبة التي استهدفت الأطفال و النساء قبل الرجال في قرية البيضاء السنية ، ثم قامت عناصر حزب إيران و النظام الدموي بإسقاط منشورات و نشر تحذيرات و تهديدات لسكان القصير المحاصرين ظلما و عدوانا بأن يُخلوا المدينة عن طريق حددوه و كان معدا لمجزرة، و إلا فسيحدث لهم ما حدث لسكان البيضاء و مدينة بانياس 
!
لقد بدا واضحا أن إيران قد كشرت عن أنيابها البشعة، و كشفت عن وجهها القبيح، و تتصرف طبقا للأساطير الرافضية، و العقائد الطوسية و المجلسية بوجوب إبادة العامة- أي السنة - و أطفالهم و نسائهم. هذا ما تفعله إيران اليوم بواسطة أدواتها الطيعين في المنطقة سواء كان النظام السوري، أو  مرتزقة حزبها في لبنان.
التواطؤ الدولي يخدم إسرائيل
و الغريب أن العالم متواطئ بصمته الرهيب على مجازر القرن، مما يثبت الاعتقاد السائد بأن وراء ما يجري رضى إسرائيلي الذي يستتبعه الموقف الدولي المتواطئ. فإيران اليوم تخدم بامتياز الهدف الإسرائيلي القاضي بتدمير سوريا ، و تفكيك نسيجها الاجتماعي و دفعها نحو التناحر الطائفي. و إلا فإن القذافي لم يرتكب معشار ما ارتكبه النظام البعثي الأسدي و مع ذلك وقف العالم الغربي وقفة رجل واحد ضده و فرض منطقة حظر جوي فوق ليبيا.
و بالرغم من المطالبة المتكررة للشعب السوري من الدول الغربية فرض حظر جوي لمنع طيران النظام من إيقاع المجازر ضد الأهالي في المدن المتمردة و المحررة ، أو على الأقل تأمين ممرات آمنة و مناطق لجوء تقام عليها مخيمات محروسة جويا، إلا أنهم تجاهلوا كل تلك الطلبات، و أرسلوا بإشارات واضحة تُطمئن النظام بأن لا تدخل من جانبهم ! و بذلك منحوه الضوء الأخضر لإبادة من يشاء من الشعب السوري. و بعد ما يقرب من سنتين و نصف من الثورة لا يزال طيران النظام يصول و يجول فوق كامل سوريا، ولا تزال صواريخه  الباليستية تدك مدنا بأكملها، و لا يزال يتلقى أفتك الصوارخ من إيران و روسيا من أجل دك المدن و أحيائها على رؤوس ساكنيها. بل حتى ذلك الخط الأحمر الوهمي الذي وضعه الغرب على لسان أوباما و هو استعمال الأسلحة الكيماوية لم يعد خطا أحمر 
! بل صار برتقاليا بفعل ألوان من التأويلات و التعلات التي تملصت بها أمريكا من موقفها السابق. مما شجع النظام الدموي على معاودة رش شعبه بسموم السلاح الكيميائي كما حدث في دمشق البارحة. 19/05/2013
لقد وقع العالم في فضيحة أخلاقية مدوية بتواطئه العملي مع نظام مستبد قاتل لشعبه يرأسه أحد أكبر مجرمي الحرب في التاريخ، و هذا ما يفقد الغرب آخر ورقة كان يتستر بها، و هي محاربة الاستبداد و الديكتاتورية و مجرمي الحرب.
حزب الله حطب لإيران
أما حزب الله فسيدرك بعد فوات الأوان أن إيران قد ضحت به، و سخرت مرتزقته الجبناء حطبا في إحدى حروبها الخاسرة للسيطرة على سوريا. و قد أشعل الحزب حربا ضد محيطه العربي و الإسلامي لن تنطفئ – كما يقول الباحثون - إلا بإحراقه كليا.
أما إيران فليس في وسعها بعد اليوم أن تخدع أحدا ، بل لقد أثبتت للبليد و اللبيب على السواء أنها تتسنم قائمة أعداء هذه الأمة التاريخيين. و أنها أحرقت كل أوراقها الدعائية التي كانت تخفي من ورائها سوءتها. و أن خطرها ربما بات أعظم من خطر أية دولة أخرى نظرا لاقتران خطر الإبادة   ضد الشعوب التي تقف في طريق خطتها الفارسية التوسعية بخطر التدمير العقائدي الخبيث  الذي يميز  خطر نظامها الملالي عن باقي الأخطار.
إيران و هاجس الزوال
 و قريبا سيدرك حكام إيران الدمويين أن مكرهم بالأمة سينقلب وبالا عليهم ، و سوف ينحسرون و ينحشرون إلى حدودهم مرغمين، و قد يجر عليهم إجرامهم لعنات مستقبلية تؤدي إلى تفكيك أو تفكك الداخل الإيراني الهش. فالداخل الإيراني  عبارة عن أخلاط و أعراق من القوميات و العصبيات تزيد عن 13 عرقية و قومية رئيسية  من أزريين و تركمان و بلوش و أكراد و عرب و مزندريين و قاليشيين ، و الآريين وغيرهم لا يمثل العرق الفارسي إلا أقلية بالنظر إلى مجموعهاـ كما أن أهم المناطق المحتوية على الثروة توجد في أيدي الأقليات مثل النفط و الغاز الذي يوجد أكثر من 90% منهما في أقاليم الأحواز العربية المحتلة. و المتاخمة للعراق. و قد حاول صدام استرجاعها في حرب الخليج الأولى. و لعل هذا ما حدا بأحد ملالي إيران الذي يترأس مؤسسة عمار الاستراتيجية مهدي طائب بأن سوريا بالتسبة لإيران أهم من إقليم الأحواز ذي الأغلبية العربية السنيةـ لأنه - كما يقول - إذا كسبنا سوريا فقد كسبنا الأحواز، و إذا فقدنا سوريا فلن يكون بوسعنا الاحتفاظ لا بالأحواز و لا بطهران.!!!
إن هذه الأمة تعرضت لأخطار ماحقة خلال تاريخها و مع ذلك عاشت الأمة و هلك الغزاة و المعتدون. و على حكام إيران أن يأخذوا العبرة من حليف أجدادهم هولاكو  حليف روافض العراق مثل الوزير  ابن العلقمي و  نصير الدين  الطوسي  و من يأخذوا العبرة من جيوش التتار. فقد بقيت  الأمة و هلك التتار  و عملاؤهم.
قال تعالى :" هو الذي أرسل رسوله بالهدى و دين الحق ليظهره على الدين كله و لو كره المشركون" التوبة33 

الأربعاء، 15 مايو، 2013

شباط يخاطر بدفع الشعب إلى حافة الإحباط



عرفت الساحة السياسية في المغرب أجواء من التوتر و القلق منذ انبعث حميد شباط على ساحتها مناورا و مشاغبا، و متهكما و مهددا حلفاءه قبل فرقائه !
و شباط رجل تلف تاريخه السياسي علامات استفهام كثيرة، كيف تسلق الهضاب و طوى المسافات و هو ذلك الرجل المتواضع في ثقافته، الغير قادر على صياغة الفقرات بطريقة سليمة كيف استطاع أن يصل إلى عمادة مدينة مثل مدينة فاس العاصمة العلمية للمملكة، و الحاملة لرمزية الثقافة المغربية؟ و ما هي حقيقة تورطه في الاستيلاء على مساحات شاسعة من أراضي جماعة أولاد الطيب المجاورة لتراب المجلس الجماعي لفاس و هو عمدة المدينة؟ و ما حقيقة تورط أبنائه في عدد من المخالفات الخطيرة؟ و ما مدى استياء جانب كبير من ساكنة فاس من شباط و حلفائه و أعوانه لِما لحق بمدينتهم من أهمال و فساد و انفلات أمن في عهده؟
كل ذلك يخلفه شباط من ورائه، و يخلف كل الدعوى التي تطعن في نزاهة انتخابه أمينا عاما للحزب، و المعروضة على القضاء من طرف خصومه داخل الحزب ،و يتقدم نحو الحكومة التي يشارك فيها حزبه كجزء من الأغلبية ليبدأ المناكفات من اليوم الأول. حيث بدأ يدفع بقوة نحو التعديل الوزاري الذي ينسجم مع نظرته للحكم بأنه مغنم، و لا بد أن يُستغل لتحقيق أكبر قدر من الغنائم  و توزيعها على فرقته الجديدة  التي حملته على أكتافها إلى مسقط أضواء المسرح الحكومي.و بالتالي فقد تعامل مع وزراء الاستقلال المعينين في عهد الفاسي كما لو كانوا خصومه السياسيين، و ليسوا أعضاء في حزب عريق هو حزب الاستقلال.
من يعرف شباط لم يفاجأ أبدا بهذه الخطوة المناوراتية التي هدف من ورائها إلى التطويح بحكومة: "الاستثناء المغربي" في لجة المجهول. فتصريحاته الموغلة في التشويش على الحكومة لم تهدأ منذ اليوم الأول الذي اعتلى فيه أمانة حزب الاستقلال.و المبررات التي أعلنها للإنسحاب مبررات واهية و فضفاضة، من قبيل اعتزاز الحكومة برأيها، و عدم أخذها لمقترحات حزب الاستقلال محمل الجد. لكنه في خرجاته المكوكية كان يردد نفس العبارات الكيدية المكرورة التي يكثر استعمالها من لدن خصوم العدالة و التنمية الأيدلوجيين.
في تقديري أن شباط يريد رئاسة الحكومة بأي ثمن، فهو يبدو منهمكا في حركاته من أجل استقطاب مزيد من الأنصار، خصوصا من الطبقات الدنيا، مستعملا طرقا ديماغوجية و شعبوية منتحلة. و لا أدل على ذلك من الجهود المضنية التي لعبها هو و أنصاره من أجل استقطاب أكبر عدد ممكن من المتجمعين في مناسبة عيد العمال، و بالرغم من أن المراقبين قرروا أن أعداد المتجمعين لم تتجاوز عدة آلاف في أحسن تقدير إلا أن شباط لم يجد حرجا في الإمعان في الديماغوجيا بالقول أن ذلك التجمع كان مليونيا !!! و الغريب أن شباط إنتحل في مخاطبته لجماهيره المستقطبين حوله خطاب الإسلاميين في الباكستان و ليبيا، فهو بين الفينة و الأخري كان يلقن الجماهير هتافات التكبير !! و ما بقي له إلا أن يعلن عن مطالبته بتطبيق الشريعة في المغرب.
فلست أدري من لقن شباط مبادئ الميكيافيلية التي بثها نيكولاي ميكيافيلي في كتابه الشهير: الأمير 
! و التي ينصح فيها المسؤولين السياسيين الكبار بتقمص دور الورع و التدين  أمام الجماهير، مع الاستعداد للإتصاف بعكسها عند تحقيق المراد. فالغاية تبرر الوسيلة.
و قد شن هجوما غير مبرر على الحكومة التي يشارك فيها حزبه، وشبع سخرية بوزرائها و رئيسها.
اللعب بالنار
قد لا يدرك شباط و من لفَّ لفَّه خطورة َمثل هذه المشاغبة السياسية في هذه الظرفية الحرجة التي يمر بها المغرب و العالم من حوله. لقد تميز المغرب بنعمة الاستقرار السياسي و الإجتماعي، و أظهر الشعب رزانة سياسية، و مرونة تسامحية ملفتتة حازت إعجاب العالم ، و طمأنت المستثمرين، في ظل عواصف الثورات التي اجتاحت -و لا تزال -العالم العربي.وفضل الشعب في عمومه الوصول إلى مزيد من الديمقراطية، و مزيد من العدالة الاجتماعية، و محاربة الفساد بأقل الخسائر،في ظل الاستقرار و التسامح. و لا يختلف اثنان اليوم أن حزب العدالة و التنمية لعب دورا أكبر من أي حزب سياسي آخر في امتصاص نقمة المحرومين، و غضب الحانقين على الوضع، و لا تزال فئات عديدة و جماعات وازنة في الساحة توجه اللوم الشديد لحزب المصباح بسبب ذلك، و تتهمه بالوقوف في وجه الثورة الشعبية التي كانت تروم تفجير الوضع، و استهداف الفساد ورموزه.و رفض أنصاف الحلول. و هذه الفئات و الأحزاب لم تزل تطالب حزب المصباح بتقديم الاستقالة، و مصارحة الشعب بالعجز عن محاربة الفساد و حِيتانِه الضخمة. فعلى الذين يدسون رؤوسهم في الرمال أن يدركوا أن إفشال هذه الحكومة،التي يقودها حزب ع ت  و الإيغال في محاربتها، و وضع العصيِّ في عجلتهاـ سيسرِّع بدفع فئات عريضة من الشعب إلى حافة اليأس الذي ساد في ظل الحكومات السابقة، مع اختلاف الظرفية. و هنا مكمن الخطر. ففي الماضي لم يكن هناك مجرد تصور عن الربيع العربي. أما اليوم فإن رياحه ما تزال تثير الزوابع من حولنا. و هناك فئات كثيرة أصبحت تحس أنه لم يعد لديها ما تخسره في ظل هذا التآمر المكشوف على هذه التجربة التي كانت تجسد أحلام ملايين من أفراد الشعب الذي عانى التهميش في ظل الأحزاب السابقة لعقود طويلة.
ماذا يريد حزب الاستقلال؟ أو بالأحرى: ما ذا يريد حميد شباط؟
هل يكفي للتغطية على الأطماع الحقيقية، التذرعُ بالفصل 42 من الدستور في قراءة مُبْتسرة منفصلة عن الواقع؟
هل يتحمل المغرب نفقات انتخابات أخرى تشريعية سابقة لأوانها، و تبعاتها الاقتصادية على خزينة الدولة؟ و كذلك تبعاها النفسية ؟
هل يتحمل صبر المغاربة مزيدا من الألاعيب السياسية التي تتناوب على جره إلى صناديق الاقتراع كل مرة دون أن يرى جدية في المضي مع ملفات محاربة الفساد، و تحسين عيش المواطنين؟
و هل يتحمل القصر هذا الابتذال في إقحام جلالة الملك في أللاعيب الغير مدروسة العواقب و التي جادت بها ميزاجية حميد شباط و معاونيه و أنصاره في التكتل الجديد؟
المأمول من طرف كثير من المخلصين لهذا الوطن، و المشفقين على وحدة هذا الشعب الذي تحوم حوله دعوات انفصالية، و عنصرية هدامة يبثها المغرضون والانتهازيون،و تدفع فيه بعض الجهات الحاقدة في دولة مجاورة في اتجاه تأزيم الوضع في الأقاليم الجنوبية، المأمول أن يستعمل جلالة الملك سلطته كرئيس للدولة، و الضامن لوحدتها، كي يؤمن  سير هذه التجربة، و الضرب على أيدي المفسدين المحاربين لخيار المغاربة السلمي. ففي ذلك ضمان لتوفر جو من الحرية المسؤولة تجري في كنفها  المنافسة الشريفة، و التدافع السياسي الصحي بين الأحزاب خدمة لقضايا هذه الأمة، و ضمانا لرقيها وازدهارها الحقيقين.

الخميس، 9 مايو، 2013

الشيخ القرضاوي يخاطب الأمة من المسجد العمري في فلسطين


نكسة أخرى يتعرض لها أنصار محور إيران الذين انهمكوا منذ فترة  على معاداة شيخ الأمة الدكتور القرضاوي و اسنسال الإشاعات تلو الإشاعات ضده ، في دكاكينهم الإعلامية التي أصابها الربيع العربي بالكساد، فعمدت إلى الإيغال في بث الإشاعات المفضوحة ضد كل من يقف إلى جانب الشعب السوري ، و يتعاطف مع المعذبين و المستضعفين في بلاد الشام.و على رأس هؤلاء  المستهدفين يوجد الشيخ العلامة القرضاوي بسبب مواقفه البطولية و الجريئة مع الشعوب العربية في ثوراتها ضد الحكام المستبدين، و محاولاتهم الفاشلة في تصنيفه في صف المتخاذلين عن تحرير فلسطين !!و بسبب فضحه لمخطط إيران في نشر التشيع المغالي بين أبناء الأمة السذج البسطاء خدمة لخطط إيران للهيمنة على المنطقة، و تمكينا لحلمها الإمبراطور ي الفارسي .لقد ظل محور إيران يروج في مراءاة مكرورة لدعم إيران لحركة المقاومة الإسلامية حماس ، بالرغم من أن ما تقدمه إيران للشعب الفلسطيني بشروط طائفية مذلة لا يصل معشار ما تقدمه دولة عربية واحدة للفلسطينيين هي السعودية. إلا أن إيران تريد أن تصور للبلهاء من الناس أنها الداعم الأكبر للفلسطينيين !!

مواقف مبدئية

و بالرغم من أن مواقف الشيخ القرضاوي من المقاومة الفلسطينية هي مواقف متأصلة، و ثابتة، و لا تقبل التفاوض أو التنازل، بل قد تنهد الجبال ولا تنهد، إلا أن محور قتلة الأطفال مثل إيران و حزب الله لم ييأسوا بعد من إثارة غبار الأحقاد، و الإشاعات الكاذبة في الأجواء علهم يصطادون في عتمتها مزيدا من المضللين العميان. لكنهم لعمى التعصب الطائفي الذي أصابهم لا يدركون أن ما يثيرونه في الأجواء، لا يرتد إلا على وجوههم فتبدوا كالحة تعلوها عتمة الفضائح.
دخول الفاتحين
اليوم يدخل شيخ الأمة العلامة القرضاوي دخول الفاتحين إلي قطاع غزة في أجواء منقطعة النظير من الترحاب، حيث رافق القرضاوي عشرات العلماء من عشرات الدول العربية والإسلامية باستثناء إيران.و في هذا نكسة تاريخية لهذه الدولة المتربصة.

ربما تتقطع أكباد المتربصين و هم يرون رئيس الوزراء الفلسطيني الدكتور إسماعيل هنية، و هو يكب على يد الشيخ القرضاوي يقبلها اعترافا منه بصدق مواقفه البطولية، و دعمه الصادق و الامتناهي للشعب الفلسطيني، و استقرار هَم القدس و تحريرها في وجدانه، و سبق لهنية أن تصدى لهذه الهجمة الشرسة التي تقودها إيران و عملاؤها الهابطون في قنواتهم التافهة مثل المنار و العالم و الميادين ، و هذا رابط إحدى الخطب لاسماعيل هنيئة يتصدى فيها لتلك الهجمة الظالمة ضد شيخ الأمة. بل شيخ الأقصى كما أطلق عليه الفلسطينيون :
زيارة الشيخ القرضاوي لفلسطين محفوفا بعشرات العلماء يمثل ضربة قاصمة لظهر الحملة الصفوية  ضد الشيخ، و فضيحة كبرى لهذا المحور الشيطاني الذي انتهى به المطاف إلى ذبح الأطفال في ربوع سوريا. و تعرية كاملة لتزوير الحقائق الذي انهمكت فيه تلك الحملة المسعورة ضد شيخ الأمة. فقط لأنه أكبر رمز لأهل السنة و الجماعة في العالم.
و تتجلى الفضيحة في كون إيران، و محورها الطائفي أمست مصطفة مع مواقف أصحاب أوسلوا ضد القرضاوي، فأصحاب أوسلوا أمسوا يرددون نفس مصطلحات المحور الإيراني في كون مواقف القرضاوي مواقف مشبوهة !!
إيران و محورها تعارض زيارة القرضاوي لغزة، و لو أسعفتها المحاولة لبذلت الملايير حتى لا تحدث تلك الزيارة! لأنها تفضح  خدعة وقوفها مع المقاومة الذي لم يكن إلا من أجل خدمة الأجندة الإيرانية القومية،  و الطائفية ،و أطماعها في المنطقة، و هذا الموقف المعارض للزيارة يتماهى تماما مع  موقف جماعة أوسلو التي تعارض زيارة القرضاوي بدعوى تكريس الانقسام، و مساندة حماس ،  و الحقيقة التي يعرفها الأطفال هو أن معارضة الزيارة تأتي بسبب مواقف الشيخ القرضاوي القوية إلى جانب الفلسطينيين و معارضته الشديدة للتفريط في أي شبر من أرض فلسطين، و معرضته للتفاوض العبثي مع الدولة العبرية، و فتواه باعتماد درب الجهاد من أجل تحرير كل فلسطين ، حتى أنه أجاز المقاومة بأسلوب العلملياتالاستشهادية .
رابط الخطبة


الأحداث تبعد إيران عن القدس.
لم تجن إيران من المكاسب السياسية و العقائدية من شيء مثل ما جنته من ترويج لدعاية دعم المقاومة الإسلامية ، فهذا الأمر جعل كثيرا من الناس في العالم الإسلامي ينخدعون بأن إيران تهدف إلى تحرير القدس. و إمعانا في ذر الرماد في عيون البسطاء من مخدوعي الأمة، فقد عمدت إيران و منذ عهد خميني إلى تخصيص يوم في السنة للقدس! تستقطب فيه إيران كل ما عندها من لافتات الدعاية ،  لتمد بها في عمر إطالة الإشاعة بأنها ترمي إلى تحرير القدس. لكن الأحداث التاريخية العظيمة التي تجتاح المنطقة، و رياح الربيع العربي الهادرة قد عصفت يقلاع الدعايات الإيرانية الكاذبة و مزقتها شر ممزق ، و أخذت تحشرها رويدا رويدا في صف أعداء الأمة و المتربصين بها. ففي الخطبة التاريخية التي ألقاها الشيخ يوسف القرضاوي من على منبر المسجد العمري من قلب المدينة المقاومة المصابرة المحاصرة غزة، تحدث القرضاوي بثقة غير معهودة إلى الشعب الفلسطيني و خاطبه بلهجة الواثق من نصر الله، و قال إنه لا يساوره أدنى ريب في أن الشعب الفلسطيني سينتصر، و أن الشعب السوري سينتصر على الطاغية، و أن الله سيهلك نظام بشار الطاغية و يهلك حلفاءه من حزب الله و إيران،و قد جأر الناس و ضجوا بالتأمين في خشوع و دموع و هو يدعوا على بشار و نظامه و يدعوا على حلفائه، و هنا أدرك الكل أن إيران و حزب الله قد خسرتا كل شيء في فلسطين، فبالأحرى في العالم الإسلامي.
ففي بداية الربيع العربي حاولت إيران أن تركب موج بحره ، فروجت أن الربيع العربي ما هو إلا نتيجة رياح " الصحوة "الإسلامية" التي أرسلتها "الثورة الإسلامية الإيرانية"، و ظهر حسن نصر محفوفا بأعلام دول الربيع العربي  تونس و مصر و اليمن و ليبيا، ليوهم المغفلين بأن محور إيران يقف إلى جانب الشعوب ضد الحكام الظلمة المستبدين !! لكن وصولتلك الرياح إلى أرض الشام أرغمت هذا المحور  الماكر  المخادع على أن تتفلت منه سرابيل الخداع فانكشفت سوءته للقاصي و الداني .و قلب ظهر المجن للشعوب و غير من موقفه الحربائي بين عشية و ضحاها. فاصطف إلى جانب أكبر طاغية في التاريخ الحديث ، بل و أمسى محاربا معه في خندق واحد. و لم يكتف بذلك بل تنكب لمواقفه السابقة، و أمسى إعلامه التافه يدعي أن الربيع العربي ليس إلا مؤامرة أمريكية !!!

و أمست حركة حماس التي رفضت أن تقوم بدور كانس الدماء و تنظيف مشهد جريمة قتل الشعب السوري، و أبت أن تمسي بيدقا في أصبع إيران تحركه متى شاءت. أمست بالنسبة لمحور "المقاومة" مجرد مجموعة من المتخاذلين و المنافقين و المجاملين لدول الاعتدال. و اليوم تحشر الأحداث إيران في نفس الزاوية المُزرية التي انحشر فيها أصحاب أوسلو...و أمست تنعق بما ينعقون ضد شيخ الأمة و شيخ الأقصى كما أطلق عليه المقاومون الفلسطينيون.

لبئس ما انتهى إليه محور إيران. 

الأربعاء، 1 مايو، 2013

بشار يقتل شعبه بالكيماوي



أساليب نظام الأسد أمست بسبب قذارتها و خستها معروفة لدى الجميع، فإذا أردت أن تتلمس خطط هذا النظام، و أساليبه في الحرب القذرة التي يشنها على شعبهـ فما عليك إلا أن تمضي مع الأفكار الجهنمية إلى أشد زواياها ظلمة، و أكثرها تطرفا و غلوا ، و أنتنها قذارة .... بهذا المنحى يمكن  للمرء أن يتلمس  خارطة طريق هذا النظام الدموي الحاكم في دمشق.

لقد فهم كل الملاحظين أن النظام السوري سيلجأ إلى قصف شعبه بالأسلحة الكيماوية، فمن يعذب الأطفال الصغار تى الموت لن يتورع عن إبادة الشعب و لو بالنووي. و أيقنوا أنه انتهى من وضع خططه القذرة للبدء في استعمالها عندما روج النظام لفرية استعمال الثوار للأسلحة الكيماوية و إعداد أفلام مفبركة تظهر ما يفترض أنهم من الثوار يجربون تلك الأسلحة على بعض الأرانب. هذا الفيلم الدعائي المفضوح كان يعني شيئا واحدا هو شروع النظام في استعمال تلك الأسلحة ضد الشعب و إلصاق التهمة بالثوار، و ما يسميهم بالجماعات الإرهابية !!!
اليوم إتضح للكل – إلا من ختم الله على قلبه وجعل على بصره غشاوة- أن النظام السوري يستخدم الأسلحة الكيماوية ضد شعبه في أكثر من موقع. فقد استخدمها في مدينة الرستن الواقعة في منتصف الطريق بين حمص و حماة، كما استخدمها في مدينة حلب في حي الشيخ مسعود ففي تقرير لصحيفة ‘ديلي تلغراف’ قالت فيه ان طبيبا سوريا عالج ضحايا هجوم كيماوي على منطقة الشيخ مسعود في حلب حيث قال انهم عانوا من مشاكل في التنفس ومن حالات من التقيؤ وخرجت رغوة من افواه الضحايا.

وقالت ان نيازي حبش الطبيب المعالج، قام بحقن المصابين بحقن من ‘الاتروبين’ المضاد للغازات السامة. و بالاضافة للقتلى فقد اصاب الهجوم في 13 (ابريل) 15 شخصا. وقال شهود ان الضحايا ظهرت عليهم أعراض الهجوم بعد ان ألقت طائرات النظام حاويات انفجرت وغطت بقاياها مساحة واسعة في حي  شيخ زيد.
ومع ان الطبيب  نيازي قام بإعطاء المصابين الحقن إلا أن الطفل يحيى الذي لم يتجاوز عمره 4 أشهر، و أبو بكر يونس (18 شهرا) وغدير نداف كلهم ماتوا بسبب الاختناق و مصاعب في التنفس. وتقول الصحيفة ان هذا هو رابع تقرير عن استخدام الاسلحة الكيماوية، فبعد دراسة شريط الفيديو الذي وضعه نيازي على صفحته في ‘فيسبوك’ توصل الخبراء الى أنه يشبه ما حدث في خان العسل في حلب قبل شهر. ونقلت عن هاميش دي بريتون ـ غوردون وهو عسكري بريطاني متقاعد ومدير لمركز استشارات بيولوجية ان التفسير الوحيد للصور ان هناك نوعا من الغازات السامة استخدم، وربما غاز السارين.

فلقد تطابقت أخبار عديدة عن استخدام النظام الأسدي لأسلحة الكيماوية ضد أحياء في حلب و ريف دمشق و غيرها، أكثر من مرة، ففي حلب قام بقصف أحياء ملاصقة للأحياء التي يسيطر عليها خوفا من وصول الثوار إليها و فقدها، و إن أدى ذلك إلى قتل حتى بعض المؤيدين له أو الذين ما يزالون تحت قبضة جنوده، فالمعلوم عند الكل أن لا أهمية للإنسان من حيث هو إنسان عند هذا النظام الستاليني الشبه. بل ربما يتعمد قصف تلك الأحياء الموالية لإيهام العالم الخارجي أن الثوار هم من يستخدم هذه الأسلحة الفتاكة و التي لا تميز بين صغير أو كبير أو إنسان و حيوان.
ذر الرماد في العيون
و من قبيل ألاعيب النظام المفضوحة أنه قدم طلبا لدى الأمم المتحدة بواسطة الكذاب بشار الجعفري الذي ضبط يكذب على العالم في جلسات رسمية للجمعية العامة للأمم المتحدة. من أجل التحقيق في مسألة استخدام الأسلحة الكيماوية ! لكنه إمتنع بشدة عن الإذن للجنة التحقيق بالدخول إلى سوريا !!  فمنذ أكثر من 6 أسابيع و هو يماطل و يماطل و يتذرع بتعلات واهية حتى لا تدخل لجنة التفتيش و تقصي الحقائق،فقد قال النظام السوري، إن "سوريا لا يمكن أن تقبل مناورات الأمم المتحدة بما يخص مهمة بعثة التحقيق الدولية بشأن استخدام السلاح الكيميائي في خان العسل بريف حلب"، معتبرا أن "طلب مهام اضافية لبعثة التحقيق يعد انتهاكا للسيادة السورية". و هذا التصرف المتناقض وحده كافي لإدانة النظام، بله الأدلة القاطعة المصورة في عشرات الأفلام و التي تُظهر بجلاء أعراض و مفعول تلك الأسلحة في المدنيين حيث مات كثير منهم جراء الاختناق، و تعرض العديد منهم للإضطراب في الجهاز العصبي، و ظهرت العديد من الأدلة على استخدام النظام لغاز السارين القاتل، و غار الفي إكس V X  ، كما انه قد تم إرسال تربة ملوثة بالكيماوي إلى سويسرا  و لندن وتم فحصها في مختبرات متخصصة فثبت بالدليل أنها تعود للأسلحة الكيماوية.
و خوفا من انقلاب الموقف الدولي ضده، قام النظام ببعث رسالة اطمئنان إلى أمريكا و إسرائيل عبر وزيره للإعلام عمران الزغبي طمأن أميركا بهذا الشأن وقال: لن نستخدم الأسلحة الكيميائية ضد إسرائيل. أي حتى لو استعملناها ضد الشعب السوري فإننا في المقابل لن نستخدمها ضد إسرائيل. فاطمئنوا و دعونا ننهي هذه الثورة التي ليست في صالحكم و لا هي في صالح ربيبتكم في المنطقة.
و ينهمك النظام في توسيع نطاق استخدامه للأسلحة الكيماوية ليشمل المناطق التي يأمل أن يبسط عليها سيطرته الكاملة طمعا في تأمين مشروعه البديل في حالة سقوط العاصمة، مثل حمص التي وردت إرهاصات من قبل حلفاء النظام مثل إيران و حزب الله عن قرب اكتساحها بعد أن جمع حزب الضاحية أعداد كبيرة من مقاتليه في ريف القصير القريب من مدينة حمص، التي يستميت النظام في الدفاع عنها لأنها تمثل له حجر الزاوية في مشروعه التجزيئي لإنشاء دويلة علوية طائفية على الساحل، و واضح أن إيران قد كلفت عملاءها في لبنان بتأمين تلك الجبهة المحادية لمناطق تمركزهم في لبنان المجاور.ليتفرغ النظام إلى مناطق أخرى.

فقد سبق للنظام الأسدي أن استخدم غازات الأعصاب و غازات تصيب من يستنشقها بالتخدير التام في مناطق بحمص قبل سنة من اليوم، كما صرح المعارض السوري رياض غنام في مقابلة أجرتها معه جريدة إيلاف.و واضح أن لجوء النظام الأسدي إلى استعمال هذا السلاح هو دليل قوي على اليأس الذي يطوق عنقه، و الاختناق الذي يحبس أنفاسه.
الغرب يدرك الحقيقة و يتلكأ
قالت صحيفة ‘التايمز ان الجنرال برون، اكد في مؤتمر أن النظام السوري نشر واستخدم الأسلحة الكيماوية في دمشق وحلب في 19 اذار (مارس) الماضي، و أكد الجنرال أن الصور الفضائية، وشهادات من المناطق التي تعرضت للهجمات، تُظهر بشكل لا يدعو للشك ان نوعا من الغاز قد استُخدم، مشيرا الى أنه غاز السارين الخطير، حيث أظهرت الصور رغوة تخرج من أفواه الضحايا وهو عرض يصيب كل من يتعرض للغازات السامة.

ونشرت صحيفة ‘تايمز′العريقة ، في الاسبوع الماضي ان أول إشارة عن الاستخدام برزت من خلال عينة تراب تم تهريبها في عملية سرية من سورية الى بريطانيا. وتمت معاملة العينة في معهد بورتون داون في ويلتشاير حيث توصل الباحثون فيه الى ان ‘نوعا من الاسلحة الكيماوية تم استخدامه’ دون تحديد نوعيته.
كما أن الرئيس أوباما صرح أن السلاح الكيماوي قد استخدم في سوريا لكنه تذرع أنه لا يزال ينتظر تحديد زمن والجهة التي استخدمته !! مع أن كل شيء واضح له عبر الأقمار الاصطناعية المتابعة ليوميات الحرب في سوريا، و ما قال ذلك إلا للتهرب من اتخاذ الإجراءات الازمة ضد النظام السوري لأنه سبق أن قال بأن استخدام السلاح الكيماوي هو خط أحمر.
إنهيار المنظومة الأخلاقية لمحور إيران
ما يجب أن يستفاد من هذه الوحشية الاأخلاقية هو السقوط الأخلاقي التام لمحور إيران. من كان يتصور يوما أن إيران، أو عميلها في لبنان حسن نصر سيغطي على النظام، و يدافع عنه بالإعلام و المرتزقة من جنوده و هو يستخدم أسلحة الدمار الشامل ضد شعبه. في خطابه الصفيق يوم أمس لم يشر بقليل أو كثير إلى استخدام النظام للأسلحة الكيماوية خوفا من الافتضاح كما افتضح عندما قال قولته المشهورة: مافيشي في حمص !!!! في الوقت الذي كان النظام قد دمر نصف المدينة.
ما الفرق بين هذا المحور و إسرائيل التي يُعَمُّون على الناس حقيقتهم البشعة بتصنع معاداتها. فأي كلام بعد اليوم لإيران و حزب الضاحية عن الاستكبار العالمي و عن الوحشية الصهيونية و عن الدفاع عن المستضعفين هو كلام تضليل إعلامي، و ذر للرماد في العيون لأن حقيقة محور إيران أبشع من حقيقة الاحتلال العبري. و الحقائق على الأرض أكبر شاهد على ذلك. و كلهم أمسوا أعداء للأمة العربية و الإسلامية للأسف.
قد يختبئ محور إيران وراء التضليل الإعلامي الذي تمارسه قنواته في المنطقة، و قد يَخدعون بعض المغفلين من أهل نحلتهم أو بعض مؤيديهم لبعض الوقت و لكن عامة الناس لن تنطلي عليهم الخدعة، فقد اكتشفوا حقيقة إيران و همجيتها تجاه العرب و المسلمين ،و تمزقت آخر قلاع الخداع التي ظلوا يشيدونها في عقول السذج بيننا لما يزيد عن ثلاثة عقود، و خسرت إيران أكثر من 95% من مؤيديها ، و كذلك الأمر بالنسبة لحزب الضاحية الذي أمسى موضع استهجان و تندر في كل الأوساط. و تلك خسارة أبدية لا يمكن لهذا المحور أن تقوم له قائمة بعد في دنيا العرب و المسلمين بعد أن سقط ذلك السقوط المدوي من نفوسهم و ضمائرهم.
 حسن نصر  يتحدى !:
كم بدا حسن نصر صغيرا قزما و هو يفتخر أن للجزار السوري بشار أصدقاء حقيقيين سوف يمنعون سقوطه ، و من يقرأ بين السطور يدرك أن حسن نصر يعتمد على تخاذل الموقف الدولي المتناغم مع القلق الإسرائيلي من نجاح الثورة السورية و عواقبها على أمن الدولة العبرية . و في هذا السياق يُفهم تصريحه المتعجل و الافت لنفيه إرسال أية طائرة بدون طيار إلى شمال فلسطين. كما تفهم البرودة الإعلامية و التصريحية تجاه إسرائيل في الشهور الأخيرة.
و من يدري؟ لعل العالم سيفاجأ يوما بتحالف إسرائيلي علني مع حزب الضاحية ، فمثل هذا الخيار تتحدث عنه شخصيات وازنة داخل الحزب . كما صرح بذلك الأمين العام السابق لحزب الله الشيخ صبحي الطفيلي. فما أكثر المفاجآت العظمى في صف محور إيران. فقد سبق لأكابر المراجع الشيعة في هذا المحور أن صدعت العالم بصراخ الموت لأمريكا و إسرائيل حتى بحت أصواتهم في شوارع طهران و قم، حتى إذا بحت حناجرهم و بلغت أمعاؤهم التراقي تواطؤوا مع الاحتلال الأمريكي، و دخلوا العراق على ظهر دباباته.و أفتوا بحرمة مقاومته، بل وأفتوا بوجوب محاربة من يقاوم الاحتلال في العراق !!! و دعوا إلى اتخاذ يوم سقوط بغداد على يد الاحتلال يوم عيد وطني للعراق.

المنطقة مقبلة على مفاجآت تاريخية ستطيح بقوى أساسية في هذا المحور المخادع، و نظام بشار لن يحلم بالعودة إلى حكم سوريا و بيع الشعب السوري لملالي إيران الخرافيين. فقد أصبح اليوم مجرد محافظ لجزء من دمشق مع عدم قدرته على الخروج من دهاليزه، و على رغم أنف هذا المحور سيسقط بشار و نظامه.
جوابا على تحدي محور إيران، قلت في جزء من قصيدة سابقة بعنوان: 
قصة الديكتاتورية على الأرض العربية :
...............................................................................
بالأعين نرى  سيــد المقاولــة  يــتلوى فــــي دثـــار الطائفيــــة 

و إيران تشـــارك، و تدعـــم بالسلاح و الفتــــاوى الشرعيـــــــة 

يُرغــد و يُــزبد دعما لأهــل طائفتـــه في الفتنـــة البحرينيــــــــة 

و يعلن أنـــه في خدمتهـــا فهــــي جــــزء من خطـة خمسينيــــة 

سخـــر طـــاقم مختبـــر المنــار مبتــدعا خدعـــا سينمائيــــــــــة 

و كل ما سقط منهــم في عـــام ، ضعفه في يـــوم يقتل في سوريا 

مــــن الأكاذيب حــاك سلهاما، أســود مـــن الإفـــك و الكراهيـــــة 

يسوقه ضــد أحـــرار الشــام نقمـــة على الجمـــــاعة السنيـــــــة 

إعلامــه سٌخـــر لجــزار الشـــام ، فيــه ينشر سبـــابه النابيــــــة 

و أرســـل مقاتليه-ما أجبنهم- لدعمـــه في تلك الـــحرب الضاريـــة 

قــال إنه مع الـــدم ضــد السيف ،إلا لما حلت الثـــورة الشاميـــــة 

فقـــد شحــذ سيفــه و غــاص فــي دم الشهـــداء يدعــم الطاغيــة 

لقـــــد خان الحسين و ســقطت مــن   يديــه الأوراق الكربلائيـــة 

فـلو أن الحسيــن قد بـــعث الآن لــوقف مع الثــورة الشعبيــــــــة

و لتبـرأ من موقفــك و انبــــرى  ضـــد كــل مكائـــــدك الحزبيـــة 

أقسمت أن طاغيــــة الشــام سيبقى و لـن ترديه الريــاح الربيعية 

و نسيت أن إرادة الشــعوب  أقـــوى صدقا من جــــدر فولاذيـــــة 

إن سقــــوط قوة واحدة منكم  هو سقــوط للقــــــوى الثلاثيـــــــة 

إن كنتــــم واثقين في تحديكم  بـــخردة الأسلحــــــة الإيرانيــــــة 

فإنا واثقـــون من جواب الشـرط في لفظـــة ينصركم القرآنيــــــة 

حساب الظالم عملية تقديرية و حساب المظلوم معادلة أزليـــــــة 

سينصــر الله الشعب و يخزيكــــم  و يلقي بمشروعكم للهاويـــــة 

يوشك أن ترفرف أعــــــلام النصر  و نستمع لأناشيـد الحريـــــة